الساعة الآن حسب توقيت القدس الشريف 17:13

هل بدأ الجيش السوري عملية لتحرير جوبر وعين ترما؟

شنّت طائرات الجيش السوري  يوم الثلاثاء غارات جوية استهدفت مواقع المسلحين في حيي جوبر وعين ترما وسط أنباء عن إطلاق الجيش لعملية واسعة لتحريرهما.

 

وذكرت صفحة الدفاع الوطني على فيسبوك أنّ الجيش السوري قصف مواقع المسلحين في حي جوبر وعين ترما وجسر الكباس باتجاه المتحلق، وقد تمكن الجيش بعد اشتباكات عنيفة من السيطرة نارياً على جامع قيد الإنشاء بوادي عين ترما المطل على أسواق الخير وتجري عملية التمشيط حول منطقة الجامع .

 

وبحسب مصادر عسكرية فقد تمكّن الجيش السوري من عزل حي جوبر نارياً عن حي عين ترما بعد تقدم قواته على محور الحي الأخير وتدميرها لمقرات وتحصينات جبهة "النصرة".

 

من جهته ذكرت وكالة سانا أنّ 4 أشخاص أصيبوا بجروح جراء استهداف المجموعات المسلحة بقذائف الهاون والصاروخية أحياء سكنية في دمشق.

 

وأفاد مصدر في قيادة شرطة دمشق بأن المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية أطلقت صباح الإثنين عدة قذائف هاون على منطقة العباسيين وحي كفرسوسة السكنيين ما تسبب بإصابة 3 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة وأضرار مادية ببعض منازل المواطنين وعدد من السيارات.

 

كما أشار مصدر في قيادة شرطة محافظة ريف دمشق إلى سقوط قذيفتي هاون على سوق الخضار بمنطقة الكباس السكنية ما أسفر عن إصابة شخص بجروح ووقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة.

 

و أفادت وكالة سانا بأنّ الجيش السوري استعاد السيطرة على مدينة الرصافة بالإضافة إلى أكثر من 20 بلدة ومزرعة بريف الرقة الجنوبي، في وقت حرر الجيش مساحة 112 كلم مربعا جنوب شرق تدمر مؤمّناً المحطة الثالثة لضخ النفط.

 

وأشارت الوكالة إلى أن الجيش تمكن خلال عملياته من القضاء على مئات المسلحين من "داعش" ودمر 6 عربات و11 دبابة و10 مدافع و9 هاونات وراجمة صواريخ وأكثر من 200 سيارة متنوعة.

 

وذكرت "سانا" أن من بين القتلى ذيب الجريات الملقب "أبو محجن" المتزعم العسكري العام لتنظيم "داعش" بالريف الشرقي، و"بسّام الشعبو" الملقب "أبو مقداد"، والعراقيَّيْن عبد اللطيف عبد الله الدرمول وأبو قدور، والسعوديين عبد الرحمن شردوغ وسلمان سعيد الدعيع وأبو دريد الليبي وأبو عبد الرحمن الشيشاني، والتونسي عابد عبد الكريم ذكرى وأبو رياح محمود سعيد العراقي وأمير عقيربات أبو رياض الريان وعبد الله محمد أبو رياق التونسي أمير الإمداد والتموين في التنظيم.

وعلى الجبهة الجنوبية سيطر الجيش السوري على الطريق الحربي في حي المنشية وسط تمهيد مدفعي وصاروخي مكثف يستهدف تمركز وتجمع المسلحين في درعا البلد والمنشية والمزارع المحيطة، بعد انتهاء الهدنة التي استمرت لـ 48 ساعة.

 

كما سيطر الجيش على كتيبة الدفاع الجوي وتلّة الثعيلية غرب درعا البلد.

 

وقال المرصد السوري إن "ضربات جوية عنيفة" وقعت في المدينة صباح الثلاثاء مع انتهاء وقف إطلاق النار، حيث نقل المرصد عن "مصادر متقاطعة" أنه كان من المفترض تمديد ما سمّاها "الهدنة الأمريكية الروسية الأردنية" في مدينة درعا تلقائياً بعد منتصف ليل الإثنين الثلاثاء إلا أن "القصف الجوي والصاروخي" حال دون ذلك.

 

وتحدثت تنسيقيات المسلحين عن مقتل مايسمى القائد الميداني للجماعات المسلحة المدعو بشار نضال المسالمة في المنشية في درعا البلد بنيران الجيش السوري.

 

وبحسب تنسيقيات المسلّحين، فقد عاد الطيران الحربي الروسي لاستهداف أحياء من درعا وريف درعا الشرقي.

 

وأضافت التنسيقيات أنه بالتزامن مع الغارات الجوية تقدمت القوات السورية على الأرض ودخل رتل مؤلف من أربع دبابات وعدد من السيارات العسكرية المحملة بمضادات الطيران إلى حي سجنة بدرعا البلد المتاخم لمواقع المسلّحين في حي المنشية.

 

أخبار سورية
2017-06-20
15:02
FPA